وعت أجيال من اللبنانيين الحياة وهم يعتبرون أن الأفارقة عموماً بعض أهلهم، لا سيما أن حوالي النصف من سكان أفريقيا من العرب الذين تآخوا، عبر التاريخ، مع شعوب قارة الخير.

ويرى اللبنانيون في تقدم أفريقيا عموماً، وفي رسوخ دولها المستقلة ونموّها واندفاع شعوبها إلى بناء دولها الحرة تعزيزاً لحرية بلادهم.

ومما يزيدهم فخراً أن أجيالاً منهم قد عاشت في أفريقيا وأسهمت في نهضتها، وخدمت قضايا استقلالها وتحررها ومسيرة التقدم فيها.

الآن ودول أفريقيا تخوض معركة البناء فإن مما...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"