أيّها الصَادِحَ في الصبحِ إذا الصبحُ أطَلْ هَــب لنــَا من فيـضِ إنشادِكَ أنــداءً وَطـــلْ

لا أرَى فــي الأُفـــق إلاّ محــــض شــوْكٍ وانــــكســـاراتٍ وجـــرحاً مـــــا انـــــدمـــلْ

لا تغَرّنـــك أقمـارٌ تـــراهـــَا في سَمـــَاءٍ جــــرمُــهــــَا الأقــــــربُ أدنــــــاهُ زحـَـــــلْ

ونجـــومٌ زيّنــــتْ ذاتَ مســـاءٍ وطــناً أطبــــقَ الليــــلُ عليـــهِ ظلمــــاتٍ فرَحـــَلْ

كُن ضــــياءً مثلمــــَا كنــــتَ يــــومـاً إذ تــــلاشى قمـــرُ...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"