يجلس رجائي قوّاس على كرسيّ، وسط خلفيّة بيضاء. هو الوحيد في الإطار. يبدأ بالحديث بشكل تلقائي، ليروي أحداثاً اختبرها، أو قصصاً رائجةً في المجتمع الأردنيّ، على طريقة الـ«ستاند آب كوميدي». تلقى الأشرطة التي يعدّها قوّاس منذ سنتين لبرنامج «أن أو تو كوميدي» رواجاً واسعاً، ضمن سلسلة البرامج المعروضة على قنوات «خرابيش» المخصصة لـ «يوتيوب». من أعماله الرائجة مثلاً، فيديو بعنوان «البنات» (7 د.؛ 2011). بأسلوب ساخر، ينتقد قوّاس لباس الفتيات،...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"