في ثمانينيات القرن المنصرم، كتب عملاقا الرواية العربية، جبرا إبراهيم جبرا وعبد الرحمن منيف، رواية مشتركة حملت عنوان: «عالم بلا خرائط».
اخترع الكاتبان فيها مدينة اسمها «عمورية»، وكان المراد أن تختزل عمورية مشاكل وآهات كل المدن العربية. كان المراد أيضاً ان تُفتح عيوننا على ذواتنا وأن نفتح عيوننا على عوالمنا سواء أكانت داخلنا أم خارجنا.
اليوم، اخترعنا داعش، وداعش مدينة حقيقية تختزل هي أيضا بعض ما أصبحناه.
نحن نعيش حقبة داعش التي تدعونا إلى قتل عوالمنا، تلك التي بداخلنا...