بديناميكية شديدة تدير رانيا محمد قانصوه المطعم الذي يملكه والدها «بيكولوموندو» بعناية فائقة، وهو المطعم اللبناني الأشهر وربما الأقدم في بوخارست وهي محط ثقة ليس الوالد والأخ وحسب، انما زبائن ورواد المكان

«في القطاع السياحي لا مشكلة ان تدير امرأة مطعما» تقول رانيا. وتضيف: نعم في البداية عانيت من ذلك، لكنهم اعتادوا، خاصة الموظفين من الرجال. فالمرأة اينما كانت في مركز مسؤول كبير، تحارب، لانهم يعتبرونها اضعف، ولكن عندما يرون ان عملها متقن وجيد يتقبلونها....

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"