بعد سقوط جدار برلين، شهدت السياسة الدولية متغيّرات عديدة كان لها الأثر في تغيير شكل وطبيعة النظام الدولي بشكل عام، والعالم العربي بشكل خاص. كان من أبرز هذه التغيرات التفرد الأميركي بالنظام الدولي، كما كان له أثر كبير في تضعضع النظام الإقليمي العربي، والذي بدأ يتحوّل نحو انفراط عقده بعد أحداث 11 ايلــــول واحتلال العراق وصولاً إلى «الربيع العربي» الذي شكل المسمار الأكبر في نعش هذا النظام، لاسيما مع انتشار الإرهاب وظهور «خــــلافة» «داعـــش»...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"