إنها الحرب إذاً! قل لي ما الذي فَعَلَتْهُ بكَ؟ ما الذي فَعَلْتَهُ بها؟ ما الذي لم يفعله أحدكما بالآخر؟ لا شيء يستحق الالتفات، لا شيء يستحق الألم أو البكاء أو الندم! الدم نوافير ماء، والشوارع معارض للموتى، كم ثمن الأرزّ اليوم؟ لم أنَم البارحة، كنت طوال الليل أطلق الرصاص على أحلام الأمس، مرحباً يا شجني ووقتي، تأخرّتِ كثيراً صديقتي، وقع القذائف أقلقني، أواه كان عليّ أن أضمك أكثر وأكثر، لم أنتبه للشظايا في جسدك، لم أنتبه لاحمرار الورد في شفتيك، وللغروب الأخير في عينيك! كنت مشغولاً...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"