تزور الشاعرة الأميركية كيم أدونيزيو لبنان ، بحثا عن السلام والفن، كما تقول في هذه المقابلة،» لعلني أغيّر شيئا بسيطا من طاقة العالم السلبية التي تلفنا جميعا». أحيت أدونيزيو أمسيتها الأولى في «جدل بيزنطي» الخميس الفائت 4 شباط. وكانت الثانية في حانة (simply RED) الحمرا الخميس 11 من الجاري يرافقها عازف الغيتار اللبناني الأميركي طارق فوّال. الشاعرة التي تقيم في أوكلاند، كاليفورنيا، أصدرت أربع مجموعات شعرية والخامسة قيد الطبع ولها روايتان منشورتان. تعيل نفسها من خلال إعطاء دروس...