رسالة الى الراحل محمود درويش كأنك كنت ترانا.. نحاذر ان يحتوي الجُبّ يوسف طفل أبينا المدلل تلصص فينا النهار تآمر هذا الظلام المريب وساوم في السر جلادنا واشترانا وأجزل ففي عتمة الليل تغدو الخناجر أجمل والجُبّ يغدو مضيئا وأوسع مدخل والقيصر المستريح أعز وأنبل منتظرا ان يجيء بروتوس.. يا أول الطاعنين ويا آخر الطاعنين، تمهل.. دون كل السكاكين سكين أقرب الأقربين أمضى وأقتل.. دون كل النوازل، كل الجراحات جرح الأشقاء أثقل دفعوا بيوسف في الجُبّ ما أدركوا ان للجُبّ رباً سيسأل وأن القصاص...