منير الخطيب
إقرأ للكاتب نفسه
سوريا والأبراج
| منير الخطيب
قراءة معطيات الحرب على سوريا باتت أشبه بقراءة توقعات كتب أبراج العام الجديد. أن نقرأ مثلاً انقلاباً فلكياً مع دخول الشمس إلى عطارد، وحضور مميز للمريخ يعزز وضع البرج الفلاني الصحي، ولكن عليه الحذر من أطماع جيرانه. شهرا كانون الثاني وشباط يتميزان بصعوبة بالغة، لكن الحظ يتغير مع دخول البرج مدار السرطان فيزول الخطر.
تدخل الحرب على سوريا عامها السادس مدفوعة بتغير في الفلك وفي المناخ الدولي الذي ...
استقلال متفجر
| منير الخطيب
صدفة سيئة أن تتزامن احتفالات عيد الاستقلال الثالث والسبعين مع بازار تأليف الحكومة المفتوح على شهوات أنانية وجودية، تكشف خلل مكونات الكيان اللبناني وعدم انصهارها وطنياً بعد. لم يبلغ لبنان سن الرشد برغم اختباره عدداً من الحروب الأهلية والاجتياحات الإسرائيلية الكفيلة في بيئة طبيعية لأن تشكل هوية جامعة تظلل مواطنة حقة تجعل اللبنانيين سواسية في دولة قانون ومؤسسات راسخة.
كان من الممكن أن يتحول ...
ترامب السوري
| منير الخطيب
تتخذ الحرب على الإرهاب في سوريا بعداً جديداً بعد نتائج الانتخابات الرئاسية الأميركية الأخيرة. صحيح أن المعطى الأميركي لم يكن حاسماً ميدانياً خلال سنوات الحرب الخمس الماضية، إلا أن التبدل الجديد كفيل بإحداث نقلة نوعية تعجل بوضع حد لمعاناة السوريين على مشارف العام السادس للحرب المفروضة عليهم.
التبدل مناقض لكل التوقعات التي كانت سائدة خلال ظهور المد التكفيري، والتي وصلت إلى حدودها القصوى في ...
أميركا تتجدّد
| منير الخطيب
أميركا تفاجئ الجميع، وتثبت مرة أخرى أنها قادرة على تجديد نفسها سياسياً. ما خرجت به صناديق الاقتراع في الولايات المتحدة، هو أكثر من الرئيس الخامس والأربعين. دونالد ترامب ليس رجل الأعمال المغامر، المتهوّر، قليل الخبرة، المنقلب على المؤسسة الحاكمة، ولا هو الشعبوي كثير الكلام، قليل الأفكار. على العكس تماماً. ترامب يمثل اليوم أميركا جديدة تؤمّن دوام الاستمرار لمؤسسات هرمة متضخّمة ثقيلة الحركة. الفوز ...
«حزب الله» إلى أين؟
| منير الخطيب
مع وصول العماد ميشال عون إلى سدة الرئاسة، وبعد الترحيب العربي والدولي بموقعه الجديد، بات تحالفه مع «حزب الله» نقطة الضعف الأمثل للاستهداف. وصار من السهل على معارضيه تكرار مقولة أن الوصول إلى بعبدا ما كان ليتم لولا فائض القوة المتزايد عند الحزب «حليف إيران» المتمدد خارجياً، وغير القادر على التلطيف من حدة نفوذه في لبنان بعد وصول حليفه الأول إلى الرئاسة. علماً أن الحزب لم يكن ...
الرابحون في عهد عون
| منير الخطيب
بعد أربعة أيام ينتخب النواب العماد ميشال عون رئيساً. ويتمنى اللبنانيون أن تمتد أجواء التفاؤل إلى ما بعد الانتخاب وتشكيل حكومة العهد الأولى، وأن تتواصل التفاهمات بين المكونات المختلفة وصولاً إلى تسويات على قدر التطلعات ما ينتج قانون انتخاب عصرياً يوصل إلى البرلمان نواباً لا شك في شرعيتهم التمثيلية، من خارج «البوسطات» والمحادل. لن يكون يوم الجنرال الأول في بعبدا عادياً. يسيل حبر كثير عن ...
لمن يهدي الجنرال رئاسته
| منير الخطيب
لم يعد يفصل الجنرال ميشال عون عن قصر بعبدا سوى صندوق الاقتراع. أمر رئاسته بات محسوماً سياسياً. وصار لعون كمرشح رئاسي ما يكفي من الأصوات النيابية ليفوز بالمنصب الأول. رحلة الرئيس العتيد، بالنسبة لمؤيديه ولمعارضيه، لا تشبهها أي رحلة. فهو بدأ مساراً سياسياً لا مهادنة فيه من لحظة دخوله الكلية الحربية إلى حكومته العسكرية، فالنفي والعودة، والمشاركة في الحكم عبر كتلة نيابية وازنة.
خيارات الجنرال ...
عودة الروح إلى «ميثاقية» منح بيك
| منير الخطيب
في مثل هذا اليوم قبل عامين، ذهب منح بيك الى مشواره الأخير. كان حضوره في الشأن العام بدأ يتراجع لأسباب صحية. وواظبت عصبة من خلصائه على الاتصال به والاطمئنان إلى حاله، تتقصد سماع رأيه وتعليقاته، ولو بشق النفس. وحافظ خلال هذه الأيام على مسلماته، مثلما اعتاد عليها. كان يعتبر أنها حقيقة بديهية، لذلك فهي تصلح لكل وقت. وأحوالنا لم تتغير بل بقيت على ما هي عليه، ما لم تتراجع إلى الأسوأ. لهذا لم يجد نفسه ...
السعودية و الإرهاب المدلَّل
| منير الخطيب
مشكور الكونغرس الأميركي على إقراره قانون «العدالة لرعاة الإرهاب» الذي يهدف بالدرجة الأولى إلى محاسبة الدول المتورطة بدعم منفذي هجمات 11 أيلول العام 2001. الكونغرس مشكور مرتين. مرة لأنه صوّت على القانون والثانية لأنه صوت بالإجماع ضد قرار الرئيس الأميركي باراك أوباما نقض القانون المذكور، بسبب الأخطار التي قد يجرها إلى الأميركيين حول العالم نظراً لحجم التدخل الأميركي في نزاعات ...
هل يصنع «خاسران» دولة؟
| منير الخطيب
باستطاعة سعد الحريري القول إنه أقدم على تضحية كبيرة بتقربه من الجنرال ميشال عون. الحريري بنى سمعته السياسية على قاعدتين راسختين: الأولى اغتيال والده الرئيس رفيق الحريري. والثانية عداء مطلق لتيار عريض يقوده «حزب الله»، ووصل به هذا العداء إلى حد إلصاق تهمة اغتيال والده به من دون دليل. وهو بخطوته التصالحية هذه يعضّ على جروحه، في سبيل إنقاذ صيغة النظام التي تكاد تنهار بسبب الفراغ الرئاسي. ...
الهدنة السورية زواج بالإكراه
| منير الخطيب
الذين عايشوا الحرب اللبنانية يدركون أكثر من غيرهم معنى المصطلحات العسكرية. فكلمات كالهدنة أو وقف إطلاق النار أو فك الحصار أو معابر سالكة، لا قيمة لها ما لم تترجم في الميدان باختراق، يرسم معالم النصر. في لبنان لم تنتهِ الحرب برغم مرور خمسة عشر عاماً دموية، إلا بعد تحوّل إقليمي ودولي أعطى سوريا أفضلية صياغة التسوية اللبنانية، ومنحها ما يشبه حق الانتداب على البلد الذي بقي قاصراً عن حكم نفسه برغم أنه ...
شيطنة باسيل لا الميثاقية
| منير الخطيب
من السهل التصويب على جبران باسيل في موضوع الميثاقية وفي غيرها من القضايا السياسية. جسم وزير الخارجية «لبيس»، من أيام وزارة الاتصالات والكهرباء الى رئاسة «التيار الوطني الحر»، والأهم قربه اللصيق، عائلياً وسياسياً من الجنرال ميشال عون.
الوزير الشاب هدف دائم، مع ميثاقية أو من دونها، كيف إذا مرر لخصومه فرصاً سهلة كتصريحاته عن الشراكة ونسب التمثيل بين المسيحيين. هذه المرة ...
الطريق إلى سوريا
| منير الخطيب
ارتفاع حدة التصعيد العسكري في سوريا يزخّم العمل الديبلوماسي، فتزدحم طاولات الحوار بالمبادرات التسووية التي لا بدّ أن ترى واحدة منها النور، مع اقتراب الحرب على سوريا من إطفاء شمعتها السادسة، بعدما أطفأت أرواح ما يناهز نصف مليون شخص. ماذا سيحصل في اليوم الذي يلي صمت السلاح؟
تتفاوت التقديرات حول خسائر سوريا جراء الحرب الملعونة. البنك الدولي يضعها بحدود المئتين وخمسين مليار دولار. في حين تذهب ...
لبنان.. أي رئيس؟
| منير الخطيب
لم يعد لبنان يحتمل إحباطات. لم يعد في يومياته البائسة ما يجمع أهله بنظامه. يستمر بلد الأرز لأن عدد مصاصي الدماء فيه يكفي للحفاظ على شكل دولة، ولأن عدد المسحوبة دماؤهم يكفي كقوت للمجرمين. وبالانتقال من قعر الى آخر، يتمسك البعض ببارقة أمل، من قبيل ألا أسوأ مما هو قائم. لكن مطلق الغباء أن نتوقع نتائج مغايرة بتكرار الأفعال ذاتها، مع الأشخاص أنفسهم. أمضينا أكثر من عامين نهول بالفراغ الرئاسي، باعتباره ...
النار السورية والثلاجة الأميركية
| منير الخطيب
الولايات المتحدة تنكفئ في مناطق نفوذها الشرق أوسطية. عندما يرسم محور الممانعة خط طيران عسكرياً فوق الخليج العربي، في همدان عمق الدولة السلامية في إيران، ولو لمهمة محددة الزمان، ومحصورة بالميدان السوري، يصبح من السذاجة القول إن واشنطن لا تزال متمسكة بخطوطها الحمر في المنطقة. وسذاجة أكبر التفكير بحل دائم للحرب على سوريا باستبعاد دمشق عن طاولة المفاوضات.
سوريا باتت العنوان العريض لنظام عالمي ...
المزيد