رضا حريري
إقرأ للكاتب نفسه
في وداع «شباب السفير»
| رضا حريري
في زيارتي الأولى لمكتب «شباب»، قال لي المسؤول السابق عنه إبراهيم شرارة: «اعتبر الملحق مختبراً لك. مختبراً للكتابة، جرّب ما تشاء في الشكل كما في المضمون. ، ولا تسأل عمّا إذا كان هناك أمرٌ ممنوع، فكل شيءٍ متاح».
من يومها علقت عبارة «مختبرٍ للكتابة» في ذهني، وصرت أستعملها في بداية حديثي مع أيّ قادمٍ جديد للكتابة معنا.
ثمانية عشر عاماً مرّت منذ أن أطلق ...
في وداع «شباب السفير»
| رضا حريري
في زيارتي الأولى لمكتب «شباب»، قال لي المسؤول السابق عنه إبراهيم شرارة: «اعتبر الملحق مختبراً لك. مختبراً للكتابة، جرّب ما تشاء في الشكل كما في المضمون. ، ولا تسأل عمّا إذا كان هناك أمرٌ ممنوع، فكل شيءٍ متاح».
من يومها علقت عبارة «مختبرٍ للكتابة» في ذهني، وصرت أستعملها في بداية حديثي مع أيّ قادمٍ جديد للكتابة معنا.
ثمانية عشر عاماً مرّت منذ أن أطلق ...
«الاشتراكي»: «شبابنا مع التسوية»
| رضا حريري
تأسّست منظمة الشباب التقدّمي في العام 1970، وشاركت آنذاك في الكثير من الحراكات الشبابية والطالبية إضافةً إلى تلك الاجتماعية والاقتصادية. تعتبر المنظّمة مؤسّسة رافدة للحزب التقدمي الاشتراكي، تملك مكاتب في معظم المناطق اللبنانية، وتقيم انتخابات خاصة بها. وهي إطار شبابي منفصل عن مفوضيّة الشباب في الحزب.
يشرح المفوّض صالح حديفة الفارق بين المنظّمة ومفوّضية الشباب، إذ يعتبر الأولى مدخلاً للشباب ...
«الوطني الحر»: سنقدّم ورقة شبابية لرئيس الجمهورية
| رضا حريري
بدأ التيار الوطني الحر كحالة شعبيّة في الشارع المسيحي مؤيّدة للجنرال ميشال عون الذي نفي إلى فرنسا مع بداية التسعينيات. كانت الجامعات محطة النشاط الأساسي للطلاب العونيين، ودائماً ما قوبلوا بالقمع من الأجهزة الأمنية. لكن مع عودة عون من المنفى في عام 2005، تحوّلت الحالة إلى حزبٍ دخل إلى المنظومة السياسية اللبنانية.
يتحدّث منسق قطاع الشباب في التيار الوطني الحر إيلي ملحمي بفخر عن الانتخابات ...
«المستقبل»: «نثق بخيارات الحريري»
| رضا حريري
في عام 1995، أسّس رئيس الحكومة الراحل رفيق الحريري مع مجموعة من الشباب جمعية «شباب المستقبل». لاحقا، في عام 2010، وبعد تأسيس تيّار المستقبل، ومع انعقاد المؤتمر العام الأوّل للتيار، تحولت الجمعية إلى قطاعٍ للشباب ضمن الحزب.
يشرح المنسق العام لقطاع الشباب في تيار المستقبل وسام شبلي، ويضيف أنّ القطاع هو نتيجة لتراكم تجربة ونشاط الجمعية. يصف شبلي القطاع اليوم بأنّه «القوة ...
حكايات ليست عن انقطاع الكهرباء: اللاأحد
| رضا حريري
إلى بيروت، حيث انتشرت أخبار فجر اليوم عن وقوع هجومٍ على محطة لتوليد الكهرباء في منقطة الجيّة، جنوب العاصمة. وقد بقيت تفاصيل الحادث غامضة حتّى وقتٍ متأخرٍ. وانتشرت شائعات كثيرة حول ما حصل، تحدّث البعض عن هجوم إرهابي، فيما أكّد البعض الآخر أنّ أهالي المنطقة هم مَن هاجموا المحطّة احتجاجاً على وجودها الذي رفع نسبة الإصابة بالأمراض السرطانية بينهم».
أنظر إلى الصور التي تظهر على ...
حكايات ليست عن انقطاعات الكهرباء
| رضا حريري
وقعت أحداث القصة التي ستقرأونها اليوم قبل أكثر من عام. ربّما سمعتم قصصاً تتقاطع معها في بعض التفاصيل، لكنّ الأكيد أنّكم لم تسمعوا مثلها من قبل. قادتني آنذاك سلسلة من المصادفات الغريبة إلى شخصيّاتها وعرّفتني عليهم. لماذا أرويها اليوم؟ لأنّ وقائع مماثلة حصلت معي مؤخّراً، لكنّني، وبسبب معرفتي بالحكاية القديمة، نجوت!
أوك، لا تذهبوا بتفكيركم بعيداً. ليست حكاية عن الأمير الوسيم الذي حاول أعداؤه في ...
سليم
| رضا حريري
مياو. مياااااو. ميووو. يتبدّل مواء القطّة طوال الوقت. يعلو صوتها قليلاً ثم يعود لينخفض. تقف القطّة على يافطة «نيون». على الرصيف تحاول فتاة «هيبّية» رفقة صديقها مساعدة القطّة على النزول. في الواقع، كلّ ما يفعله هذان الاثنان هو المواء للقطّة و «فرقعة» أصابعهما.
عادةً لا يُسمع أيّ صوتٍ في شارع الحمرا الرئيسي قبيل منتصف الليل. لولا هؤلاء الثلاثة الآن لكان ...
حكايات ليست عن انقطاع الكهرباء
جلنار
| رضا حريري
التاسعة والنصف صباح الأحد: يجلس عاملا نظافة أمام مدخل بناء في شارع جان دارك. يدخّن أحدهما سيجارة، وهو يستمع إلى صديقه الذي يحكي له بصوتٍ خافت. عربتا زبالة خضراوان موضوعتان عند حائط يقع قرب المدخل. على الحائط أسندت مكنستان. خيط رفيع من الضوء يتجاوز الأبنية، ويسقط على زجاج شرفة الطابق الأوّل في البناء. يتحرّك على السرير. يحاول تخيّل الحديث بين عاملَيْ النظافة. لا يقوم من سريره. ليست لديه رغبة بأن ...
حكايات ليست عن انقطاع الكهرباء ناجي
| رضا حريري
انقطعت الكهرباء. إنّها المرّة الخامسة خلال ساعتين. يقع مبنى الجريدة في نزلة السارولا في الحمرا. من المفترض أنّنا في بيروت الإدارية، والكهرباء لا تنقطع سوى ثلاث ساعات في اليوم. ما الذي يحصل؟ لا أعرف.
مرّت نصف دقيقة ولم يعمل مولّد الكهرباء بعد. يدخل أحد الزملاء وهو يلعن ساعة الكهرباء وشركة الكهرباء، والعامل الذي يحوّل الكهرباء، و»فاطمة غول» و»أورهان باي»، والحكومة ...
«أجمل الأمّهات» بين اللقاء عند الحسين والدعوة للجهاد
| رضا حريري
يصوّر مكسيم غوركي في روايته «الأم» العلاقة بين الأم بيلاغيا نيلوفنا وابنها الشيوعي بول فلاسوف، الذي يترك الكحول لينغمس في أنشطة ثورية ضد النظام القيصري القائم في روسيا. يُظهر غوركي في الرواية كيف تدفع الأمومة بيلاغيا للتماهي مع ابنها في نشاطه السياسي، بل والاستمرار به وحيدةً بعد مقتله.
في ساعات الملل اليومي الطويلة، يصير «يوتيوب» منفذاً يتيح الاستماع إلى موسيقى ...
معلّقو كرة القدم وكأس أوروبا: «أولالاه» و«يا ربّاه»
| رضا حريري
في فيديو بعنوان «الأسطورة زين الدين زيدان، بتعليق عصام الشوالي»، حصل على أكثر من مليون ومئة ألف مشاهدة على «يوتيوب»، نرى لقطات مختلفة للفرنسي زيدان مولّفة مع مقطعٍ صوتي للمعلّق التونسي عصام الشوالي من مباراة فرنسا ضد إيطاليا في نهائي كأس العالم 2006. يقول الشوالي في نهاية الفيديو: «حتى الطليان صفقوا، حتّى الألمان تفاعلوا، والفرنسيين تفاءلوا: عودة زيدان. فرنسا لا ...
في عصر «فايسبوك» هل يبقى لـ «كيفك أنت» معنى؟
| رضا حريري
يصوّر زياد الرحباني في أغنية «كيفك أنت؟» (تغنّيها فيروز، والدته)، لقاءً بين حبيبين بعد وقتٍ طويل على افتراقهما. وهذه الأغنية هي من أكثر أغنيات زياد الرحباني وضوحاً من ناحية السرد ربّما.
يدور الكلام في الأغنية على لسان الفتاة وحدها، هي المتكلم، أما الحبيب السابق فهو المخاطَب والمُستمع فقط. تبدأ الأغنية بتصوير اللقاء («بتذكر آخر مرة شفتك سنتها. بتذكر وقتها آخر كلمة قلتها. وما ...
عن وسام بليق و«شعب النجمة العظيم»
| رضا حريري
قُتل وسام بليق. من الصعب أن تجد أيّ أحدٍ مهتمٍّ، ولو بشكلٍ عرضي، بكرة القدم اللبنانية لم يسمع بهذا الاسم، إذ أنّ معظم الفيديوهات عن اللعبة في لبنان، وتحديداً تلك الخاصة بنادي «النجمة» على الإنترنت، ممهورة به.
فور شيوع خبر إصابته كان الحديث عن رصاصةٍ طائشةً أثناء قيادته سيارته في سليم سلام.. لكن الساعات اللاحقة أخرجت فرضيّةً أخرى: الرصاصة التي أصابت وسام في رأسه أطلقت عن عمد. ...
عن الصورة و«فلسطنة» العالم: بين حلب وكربلاء
| رضا حريري
شرحت لعالمنا المذكور قدرة ذلك القارئ على إبكاء الناس (...) وذلك من خلال نقله قصة امرأة عجوز عاشت في زمن المتوكل وكانت تريد زيارة قبر الحسين، الأمر الذي كان محظوراً على الناس آنذاك، بل إن من يفعلها كان يتعرض لقطع اليدين (...) حتى يصل إلى الفقرة التي ذكر فيها بأنّ جند المتوكل ألقوا بتلك العجوز في البحر، الأمر الذي دفع بالعجوز إلى النداء بأعلى صوتها: «يا أبا الفضل العباس!». وفي تلك ...
المزيد