طارق العبد
إقرأ للكاتب نفسه
الدراما السورية بانتظار التسويق
| طارق العبد
ببطء تتحرك عجلة الإنتاج في الدراما السورية لتنفذ عددًا من المسلسلات بعد أشهر كثرت فيها المشاريع وتغيرت اتجاهاتها من الإخراج إلى النجوم على أمل أن تعطي المحطات العربية إشارة البدء بالعرض. فبعد جملة من الأنباء عن إنهاء التعاون بين المخرج سامر برقاوي وشركة «سيدرز آرت برودكشن» عاد الطرفان ليعلنا انتاج مسلسل يجمع تيم حسن ونادين نجيم للمرة الثالثة. يبدأ تصوير العمل الذي يحمل اسم ...
قناة «تلاقي» تطفئ أضواءها بهدوء
| طارق العبد
صباح اليوم ستكون قناة «تلاقي» السورية في آخر ساعات بثها، قبل أن تغادر الفضاء نهائياً عند الظهر وسط هدوء مغاير للضجة التي رافقت القرار بإقفالها. فقبل شهر تقريباً ترددت أنباء عن إغلاق المحطة وزميلتها «الشرق الأوسط» بسبب ما قيل عن نفقات عالية للعمل ونقص في الموارد المالية. عاصفة من ردود الفعل عبر مواقع التواصل الاجتماعي استنكرت هذا الإجراء الرسمي. يومها لم تقفل المحطة وواصلت ...
أزمة المياه تعيد إحياء الحمّامات الشعبية في دمشق
| طارق العبد
لا يمكن ذكر دمشق القديمة من دون ذكر أحد أبرز معالمها. إنها سلسلة الحمامات الأثرية التي حافظت على نشاطها حتى اليوم، لتتحول إلى طقس اجتماعي أعادت إحياءه ندرة المياه.
على مدخل قلعة دمشق لجهة المدينة القديمة، يتفرع شارع ضيق يقود إلى مقام السيدة رقية وآخر إلى المسجد الأموي. هناك تقع المكتبة الظاهرية وبجوارها «حمام الملك الظاهر» العائد إلى عصر المماليك. ليس بعيداً منه، وفي قلب ...
«تعلّم الصحافة في خمسة أيام»
| طارق العبد
ست سنوات من عمر الحرب السورية كانت كفيلة لإطلاق مئات الصحافيين بين كتّاب أو مراسلين أو حتى ضمن إطار صحافة المواطن من دون أية مؤهلات أكاديمية أو مؤسسات تسعى لتدريبهم. تغيّر المشهد منذ سنة تقريباً مع مراكز للتدريب الإعلامي التي قوبلت بهجوم من أهل الوسط نفسه. هكذا شهدت العاصمة دمشق انطلاق سلسلة من الدورات التأهيلية ضمن مراكز تدريبية في مجال التقديم التلفزيوني والتحرير الصحافي والإخباري، مروراً ...
«عيد الصليب» يُعيد الحياة إلى معلولا
| طارق العبد
على الطريق الدولي بين دمشق وحمص، يبدو كل شيء طبيعياً في يوم خريفي من عطلة الأعياد حتى مسافة خمسين كيلومتراً، حيث نفترق عن الطريق عبر جسر يقود إلى داخل السلسلة الجبلية. هناك تقع معلولا أو «المدخل» كما يعني اسمها باللغة الآرامية. المدينة الصغيرة الهادئة نسبياً خلال أشهر السنة تضجّ بالحياة في أيام عيد الصليب، حيث يُقام احتفال ضخم يجتذب القادمين من جوارها القلموني إضافة إلى دمشق وحمص ...
الحلويات الدمشقية.. شهرة المذاق تقارع الغلاء
| طارق العبد
تعد الحلويات الدمشقية سمة لمواسم الأعياد في البلاد، سواء قبل الحرب السورية أو خلالها. ورغم تغير الظروف الاجتماعية والاقتصادية بقيت ساحة المرجة وحي الميدان المحطتين الأشهر لصناعة تخطت سوريا لتصل الخارج.
مع بداية خطوط الصباح الأولى، تكون معامل الحلويات التقليدية في وسط العاصمة قد بدأت عملها. ومع تقدم ساعات النهار تكون أصناف «المبرومة» و «البلورية» و ...
«السفير» في حرجلة: أمل العودة الى الديار
| طارق العبد
ينتهي الضجيج الإعلامي لأي اتفاق تسوية باتجاه الحافلات الخضر إلى مواقع جديدة للمسلحين والى مراكز للإيواء تخص المدنيين، لتبدأ من هناك حكاية من نوع آخر عن شظف الحياة وخيط الأمل المتمثل بعودة الناس الى بيوتهم.
على الطريق بين دمشق ودرعا وقرب بلدة الكسوة تقع بلدة حرجلة. لم تتصدر البلدة واجهة الأخبار لكونها مسرح معارك أو قصف بل لكونها محطة مؤقتة أو دائمة للنازحين والهاربين من جنون الحرب في مناطق ...
«شوق» يعيد رشا شربتجي إلى موطنها
| طارق العبد
يبدو أن موسم الدراما السورية المقبل سيحمل عودة أسماء كثيرة إلى الساحة المحلية. فبعد هشام شربتجي وحسن سامي يوسف ونجيب نصير، حزمت المخرجة رشا شربتجي حقائبها وعادت إلى الشام لإخراج عمل درامي بعنوان «شوق» يطرح الحرب السورية بمنظور جديد. في احتفال ضخم وسط العاصمة دمشق أعلن عن إطلاق المسلسل عن نص للكاتب حازم سليمان ليكون باكورة إنتاج شركة «إيمار الشام» التي بدأت نشاطها ...
سوريون يكتشفون بلدهم: لم نرَ البحر منذ خمس سنوات
| طارق العبد
يبقى موسم الصيف موسم سياحة في سوريا، بالرغم من الحرب التي أبعدت السياح القادمين من الخارج، والوضع الاقتصادي الصعب، خصوصًا مع نشوء مشاريع بديلة اجتذبت شريحة الشباب لاكتشاف بلدهم. وفي الوقت الذي طرحت فيه وزارة السياحة السورية إعلانا ترويجياً ضخماً، فضّل الكثيرون قضاء آخر أيام الصيف في منازلهم. فالأسعار الخيالية للغرف والشاليهات في الساحل السوري وريفه دفعت غالبيّة ذوي الدخل المحدود أو الجامعيين ...
جامعيو سوريا.. سنة سادسة حرباً
| طارق العبد
أسابيع قليلة بقيت على بدء سنة دراسية هي السادسة من عمر الحرب الدائرة في سوريا، يعقد عليها مئات الالاف من الشباب الأمل لإيجاد طوق نجاة أو بوابة تمكنهم من الاستمرار والعمل برغم المعوقات الهائلة التي تواجههم، في حين يستعد آخرون لشد الرحال نحو الخارج متحملين بذلك التكاليف العالية.
في فعالية «تيد اكس» قبل عام ونصف العام، وقف طارق ليستعرض تجربته في مجال التعليم، وقد خلص طالب كلية الطب ...
سمير يزبك.. يترك صوته على طريق بيروت ـ دمشق ويرحل
| طارق العبد
قبل بضعة أسابيع، اجتاحت مواقع التواصل صور وأخبار تشير إلى الحالة الصحية الحرجة التي يمرّ بها أحد أبرز نجوم الفن اللبناني في الزمن الجميل: سمير يزبك. لكن سرعان ما تناسى الناس والإعلام الأمر، ليغرقوا في رتاباتهم اليومية، قبل أن يعودوا ويفجعوا صباح أمس برحيله، إثر مشوار طويل غلّفه بأعمال لا تتكرّر. إذاً استسلم قلب يزبك أخيراً، لصخب السرطان المتفشي في جسده، الذي بدأ بالتهام حنجرته أولاً، ليخسر القدرة ...
نبضٌ بيروتيّ في دمشق القديمة
| طارق العبد
إذا كانت الحرب السورية قد صبغت مختلف جوانب الحياة، فإن الاستثناء الوحيد يبقى مطاعم ومقاهي المدينة القديمة التي نجحت في التكيف مع الظروف واقتربت تدريجيًا من محاكاة نظرائها في بيروت.
لا تغيّر المدينة القديمة من عاداتها، فأسواقها تفتح باكراً وتضج بالباعة والزبائن القادمين من داخل وخارج البلاد، بداية من «سوق مدحت باشا» وانتهاء بـ «القيمرية» قبل مغيب الشمس. لليل مع المدينة ...
الدراما السورية تفتتح الموسم بـ "أزمة عائلية"
| طارق العبد
لم يكد صناع الدراما السورية يلتقطون أنفاسهم بعد موسم رمضان، حتى انطلقت صافرة البدء لموسم جديد باكورته هذه المرّة كوميدية ساخرة تحمل إسقاطات على الحالة السورية. داخل استديو مغلق في حي "دُمّر" في دمشق تتسارع وتيرة إنجاز المشاهد لمسلسل "أزمة عائلية" من كتابة شادي كيوان وإنتاج المؤسسة العامة للإنتاج التلفزيوني. سيحمل العمل توقيع المخرج هشام شربتجي العائد إلى ملعب الدراما السورية ...
سوريا: الزراعة تبحث عن منقذ
| طارق العبد
أربعون في المئة هي نسبة التراجع في الإنتاج الزراعي في سوريا حسب تقديرات دولية. قد يبدو الرقم متوقعاً للوهلة الأولى، ولكن الحقائق والأرقام تشير إلى خسائر فادحة للفلاحين والمجتمع ككل، في بلد يغرق بالحرب للسنة الخامسة على التوالي وسط آمال بإمكانية استعادة جزء من هذه الخسارة.
منذ خمس سنوات، لم يتمكن عمران من زيارة أرضه في قرية أبو خشب بريف دير الزور. الحقل الذي خصصه لزراعة القمح، تناوبت فصائل ...
الخطوط الجوية السورية تحلّق بما نجا منها من العقوبات والحرب
| طارق العبد
لم تترك العقوبات الغربية على سوريا قطاعاً اقتصادياً إلا وأصابته بشكل أو بآخر، غير أن الطيران المدني كانت له حصة مختلفة منذ ما قبل الحرب السورية ليصمد الناقل الجوي الوطني ولو بطائرة وحيدة.
في صالة الانتظار في مطار دبي الدولي، تشير الشاشة إلى تأخير في موعد إقلاع رحلة شركة الطيران السورية من المدينة الإماراتية إلى دمشق. لا يروق الأمر كثيراً لـ «محمود»، فالطبيب الثلاثيني بات عليه ...
المزيد