الجامعة الثقافية: الوضع هاديء في الغابون ولا اصابات بين اللبنانيين
| طمأن الامين العام للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم  السيد محمد هاشم  الموجود في افريقيا الى انه بموجب الاتصالات التي اجراها مع اركان الجالية في الغابون، ان جميع الرعايا اللبنانيين البالغ عددهم  حوالي 10 الاف شخص هم بخير ولم يصب اي منهم باذى  نتيجة الحوادث التي وقعت بعد اعلان  نتائج الانتخابات الرئاسية.   
 ولفت الى ان بعض المتاجر العائدة لعدد من ...
مائة عام من نهضة الغابون
| كما في معظم الدول الافريقية يشغل المغتربون اللبنانيون في الغابون مكانة بارزة على المستوى الاقتصادي، أسهمت في نهضة هذا البلد الافريقي الذي تطور في العقدين الاخيرين بصورة بات موئلا للاستثمارات الاجنبية على اختلاف انواعها.
وقد حققت الجالية اللبنانية نجاحا باهرا تلمحه في التنمية والإعمار والمشاريع المتعددة المنتشرة في أنحاء هذا البلد، وتلتقط هذا التميز اللبناني على ألسنة المسؤولين الأفارقة الذين ...
الغابون: بلاد الكهوف و«المونغروف» والأقنعة التقليدية
| تقع دولة «الغابون» في غرب وسط أفريقيا على ساحل الأطلسي. يحدها خليج غينيا من الغرب، وغينيا الاستوائية من الشمال الغربي، والكاميرون من الشمال، وجمهورية الكونغو من الشرق والجنوب. تبلغ مساحتها 270000. كم2 تقريباً، ويقدر عدد سكانها بمليون وسبعمائة ألف نسمة فقط. عاصمتها وأكبر مدنها هي «ليبرفيل» اي المدينة الحرة.
منذ استقلالها عن فرنسا يوم 17 أغسطس/ آب 1960، حكم الغابون ...
«ليبرفيل» اسسها الفرنسيون كمركز للعبيد
| «ليبرفيــل» هي عاصمة الغابون وأكبر مدينة في البلاد وتعني «المدينة الحرة». يبلغ عدد سكانها اكثر من ستمائة الف نسمة. وتمتد في الجابون الغربية على خليج غينيا الذي هو ذراع من المحيط الأطلسي وهي ميناء كبير.
تُشكِّل المدينة مركز الغابون التجاري والثقافي. وتُصَنِّع المعامل في ليبرفيل المواد الغذائية والأثاث والخشب والمنسوجات. وتوجد في المدينة مؤسسات متنوعة للبحث والتربية، ...
شجرة «المونغروف»
| أسمها بالعربية «الأيكة الساحلية» وبالإنكليزية Mangrove وهي وصف لنباتات تعيش في البيئات الشاطئية المالحة. وتتكون الكلمة الأجنبية من كلمتين: الأولى برتغالية «Mangue» وتعني شجرة،والثانية إنكليزية «Grove» وتعني مكان الأشجار. ومصطلح «Mangrove» هو مصطلح بيئي يستخدم ليشمل كلاً من الشجيرات والأشجار من ذوات الفلقتين والفلقة الواحدة، والتي توجد في المناطق ...
السفير كنج الحجل: نعول على الانتخابات لتنظيم الجالية
| يحظى السفير اللبناني في الغابون كنج الحجل باحترام بالغ لدى ابناء الجالية اللبنانية على الرغم من الفترة الوجيزة التي امضاها بينهم. فقد عين في منصبه في شهر ايار الماضي، وهو مجاز في الحقوق خدم سنتين في سنغافورة وخمس سنوات في موسكو والاونيسكو وأمضى فترة في الادارة المركزية.
يؤكد السفير الحجل «ان البلد مضياف بالنسبة للبنانيين، وأن الجالية التي يقدر عددها بثمانية آلاف فعالة ونشيطة، حيث القسم ...
القنصل منصور شيّا: شكاوى المغتربين سببها البيروقراطية في لبنان
| تخرج منصور شيا من كلية الحقوق وحصل على الماجستير من فرنس. تأخر في الالتحاق بالسلك الدبلوماسي حتى العام 2008، وقام بمهام عديدة بينها القائم بالاعمال في الغابون ثم التحق بالادارة المركزية في مكتب الوزيرين علي الشامي وعدنان منصور فقائما بالاعمال في ليبيريا واستقر اخيرا في ليبرفيل قنصلا عاما في الغابون.
يوضح القنصل شيا ان سفارة لبنان في ليبرفيل مسؤولة عن اربع دول هي اضافة الى الغابون كل من ...
قاسم حجيج..رحلة المغترب الناجح
| يعتبر قاسم حجيج احد اركان الاغتراب اللبناني والجامعة اللبنانية الثقافية في العالم، وهو رئيس الجالية اللبنانية في الغابون وقنصل الغابون في لبنان، فضلا عن كونه رئيس بلدية دير انطار في قضاء بنت جبيل ورجل اعمال معروفا له باع طويل هو واخوته في الاعمال الخيرية التي يعبرون عنها من خلال «مؤسسة محمد علي حجيج الخيرية»، التي تعنى بمساعدة الفقراء والمعوزين في الحالات الصحية والعلمية والاجتماعية ...
ابراهيم فقيه: لخطة شاملة تعيد الاهتمام بالمغتربين
| يشغل ابراهيم الفقيه منصب الامين العام للمجلس القاري الافريقي في الجامعة الثقافية ورئيس اللجنة الثقافية في المجلس العالمي للجامعة، وهو عضو ناشط في المجتمع المدني وفي اكثر من هيئة ادارية لأندية وجمعيات ثقافية واجتماعية وبيئية، فضلا عن كونه مغتربا لبنانيا في افريقيا، سافر الى الغابون منذ ثلاثة عقود ونيف وأمضى فيها اجمل سنوات العمر على حد قوله وهو يعتبرها وطنه الثاني .
في رأيه «لا يختلف ...
رمزي حيدر: انتخابات قريبة للجالية
| يعتبر السيد رمزي حيدر واحدا من كبار اركان الانتشار اللبناني في افريقيا. هو نائب رئيس الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم التي يراسها السيد أحمد ناصر، وشغل قبل ذلك منصب الامين العام للجامعة، وهوالقنصل الفخري لدولة «ساو تومي». بدأ حياته الاغترابية عام 1982 عندما انهى دراسته الجامعية والتحق بشقيقه الموجود في الغابون على اساس ان يعود الى لبنان، لكن الغربة طالت وتنقل في اكثر من بلد افريقي ...
اندره تراك: سبعون بالمئة من ابنية العاصمة انجزها لبنانيون
| قبل 33 سنة حمل اندره تراك شبابه وسافر الى الغابون وعمل اولا في سكك الحديد وفي شركات فرنسية، ثم اسس شركته الخاصة عام 2002 وهي تعنى بالاساسات العميقة والحفر ودق الاوتاد ومد الانابيب من خلال الحفارات والرافعات.
يقول تراك: سبعون بالمئة من ابنية العاصمة انجزها لبنانيون، ولدينا في شركتنا شباب لبنانيون وسوريون ومن الغابون وافريقيا الوسطى، وزبائننا من الشركات المحلية والاجنبية. هناك مشاريع كبيرة ...
غسان العزي: المغترب اللبناني قوي كفرد.. ضعيف كمجموعة
| ربع قرن من الزمن أمضاها غسان العزي في الغابون حتى الآن كانت حافلة بالجهد والنشاط الذي أوصله الى النجاح. سبقه اشقاؤه الى هذه البلاد بسبب الوضع الصعب في لبنان. يملك شركة تعمل في حقل البناء والطرق ومواد البناء، وتقوم بتنفيذ مشاريع كبرى للدولة الغابونية.
يقول: نقوم بدراسات ونقدم عروضا للدولة وندخل في مناقصات ونحصل على التزامات. يعمل لدينا نحو مئتي غابوني و17 عشر لبنانيا. الدولة الغابونية تحتضننا ...
سرجون قزي: الحقوقي العامل في التجارة
| درس سرجون قزي الحقوق في بريطانيا وتخرج محاميا، لكنه لم يعمل في مهنته بعدما شعر ان مستقبله مع عائلته في افريقيا، فالتحق بها في الغابون للاستطلاع فوجد الراحة واستقر في البد حيث تفهم الاوضاع واندمج في البيئة الغابونية.
يشعر سرجون بالانتماء الى لبنان ويحب وطنه الأم على حد قوله ويمضي فصل الصيف فيه، لكنه في الوقت نفسه يحاول الانسجام في كل بلد يقيم فيه، فهو ليس مضطرا لتصنيف نفسه بالنسبة ...
البير شوايتزر: طبيب الانسانية
منير سابا
| لا يمكن زيارة الغابون او الكلام عنها، من دون ابراز مآثر ذلك الطبيب الانساني الكبير الدكتور البير شوايتزر ALBERT SCHWEITZER الحائز شهادات دكتوراه في علوم الطب واللاهوت والفلسفة.
كان استاذا محاضرا في جامعة ستراسبورغ الفرنسية حين قرر ذات يوم في نيسان 1913، ترك كل شيء والتوجه الى الغابون، فقدم استقالته وهاجر برفقة زوجته ايلينا التي كانت تعمل الى جانبه كممرضة محترفة. ولدى وصوله استقر في منطقة ...
محمد رسلان: الضمانات مكفولة ولا مشكلة مع الالتزام بالقانون
| في بداية التسعينات وبعدما وضعت الحرب اوزارها في لبنان وصل محمد رسلان الى الغابون بتشجيع من والده الذي كان في تلك البلاد. أمضى سنتين في ليبرفيل ثم انتقل الى انغولا لمدة سنة عاد بعدها الى الغابون ليعمل في مجالات مختلفة. وفي العام 2003 أنشأ اول مصنع للحديد وأخذ في تطوير اعماله التي دفعته الى اقامة مشروع ضخم في المدينة الصناعية لصهر الحديد وتصنيعه، يفتتحه هذا الشهر، وهو يغطي السوق المحلية والدول ...
المزيد