أعلنت الأمم المتحدة عند إنشائها عام 1945 خمس لغات حيّة هي الإسبانية والإنكليزية والروسية والفرنسية توثق بها المحاضر الرسمية وأوراق العمل أثناء الاجتماعات ووفقاً للقرار رقم 2 الصادر بتاريخ 1/2/1946 فإن الإنكليزية والفرنسية هما لغتا العمل في الأمانة العامة للأمم المتحدة..

لم تعرف اللغة العربية الطريق إلى الأمم المتحدة إلا بعد العام 1954 الذي أجيزت فيه الترجمة التحريرية إلى العربية شرط أن لا يتجاوز ذلك الأربعة آلاف صفحة في السنة.

لكن في العام 1966 اعتُمد قرار يقضي...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"