هذه الرواية «صديقتي المذهلة» لأيلينا فيرانتي الصادرة عن دار الآداب ترجمة معاوية عبد المجيد قد تكون مدينة تتمثل في مدرسة. الطلاب هم أبناء أهل الحي بما امتاز به هؤلاء أو عاشوه. أن يتمثل في حي مدرسة. في الرواية الصادرة عن دار الجمل يبدو هذا ممكناً. المدرسة لا تشمل الحي الفقير بأهله وكهنهم وعائلاتهم فقط ولكنها تضيء على مجتمع كامل. قصة هذه المدرسة هي قصة مجتمع قد يتعدّى الحي إلى مناطق في إيطاليا. مع ذلك تبقى الرواية سيرة مدرسة بمعلميها ونظارها وطلابها وصفوفها ومناهجها. يحدث...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"