خاطب رئيس كتلة نيابية أحد النواب الحاليين ردا على موقفه المعارِض للتسوية الرئاسية بالقول: «... وأخيرا صار عندك لسان بآخر أيامك».

تردد أن مدير مؤسسة رسمية من المحسوبين على العهد السابق «قدم الولاء للعهد الجديد طمعا بالبقاء في موقعه».

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"