عقد بين 7 و18 تشرين الثاني في مدينة مراكش المؤتمر الثاني والعشرون لتغير المناخ، والأول بعد الاتفاق التاريخي في العام الماضي في باريس. شارك في المؤتمر الذي ترعاه الأمم المتحدة 192 دولة بما فيها لبنان، بينما خيمت على أجواء المفاوضات الانتخابات الأميركية والخوف من تهديدات الرئيس المنتخب بإلغاء انضمام الولايات المتحدة إلى اتفاقية باريس، علماً أن الولايات المتحدة هي أكبر مسبب للانبعاثات عبر التاريخ. نعرض في هذه المقالة نبذة عن اتفاقية باريس، ونتائج مؤتمر مراكش، ومكان لبنان من هذه...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"