بحسب إحصائيات حكومية، يستقبل مترو أنفاق القاهرة يوميًا حوالي 4 ملايين مصري. هذا العدد الضخم هو الفئة المستهدفة لإذاعة «كيميت»، أول إذاعة مصرية يمكن الاستماع لها داخل محطات مترو الأنفاق، أي تحت الأرض فقط. الإذاعة التي بدأت البث الخميس الماضي، تعد الأحداث تأتي في وقت يبدو فيه واضحًا اهتمام النظام المصري الحالي بمحاصرة المصريين بوسائل إعلام تتحدّث لغته.

منذ أيام، أطلق اتحاد الإذاعة والتلفزيون إذاعة «ماسبيرو أف أم» (راجع «السفير» عدد 7/10/2016)، في وقت...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"