يُعرّف عن نفسه بأنّه عمر بن غدي بن منصور بن حنا بن عاصي الرحباني، وفي هذا التعريف عودة إلى العام 1850، بحسب تعبيره، «أعيش على الأرض، ولا أربط شخصيتي بالعائلة من ناحية ومن ناحية أخرى أنا مرتبط بالعائلة. تعلّمت الكثير من أهلي. تعلّمت من جدي منصور كيف يكون الأستاذ، ومن عمّي المخرج مروان الرحباني وبمجرد النظر إليه أتعلّم الإخراج، إذ لديه قدرة على تحويل قصة بسيطة جدًا وسردها بطريقة مذهلة. ما زلت أتعلّم منه السرد، ومن المؤلف الموسيقي أسامة الرحباني أتعلّم معنى الشمولية في الفن، له منزلة خاصة...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف 6 أشهر من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"