واصل كل من الجيش السوري والاكراد، يوم الإثنين، تقدمهم شمال سوريا حيث اقتربوا من معاقل المسلحين في ريف حلب الشمالي ومن الحدود التركية، وسيطروا على عدد من القرى. في حين اعتبر عدد من قادة المسلحين أن وجودهم العسكري على الأرض بات مهدداً.

وذكرت "وكالة الأنباء السورية" (سانا) أن وحدات من الجيش بالتعاون مع القوى المؤازرة، واصلت تقدمها في ريف حلب الشمالي وأعادت الأمن والاستقرار إلى قرية كفين بعد القضاء على آخر تجمعات الملسحين فيها.

وأضافت أن وحدة من الجيش بالتعاون...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"