ألقى وزير الدفاع الإسرائيلي موشي يعلون أمس، خطاباً في جامعة "بار إيلان" لخّص فيه العِبر المستخلصة من حرب الخمسين يوما الأخيرة على قطاع غزة. واعترف يعلون في الخطاب بأن "العملية البرية استمرت أكثر مما توقعنا"، وأن "غالبية" الشهداء في القطاع "هم من المخربين"، من بينهم حسب تقديره "أربعون من قادة حماس وعشرة من قادة الجهاد".

وأوضح أن الحرب كانت في غزة، لكن مغزاها كان مفهوماً لدى "حزب الله"، حيث أنه في غزة بدلاً من "70...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"