على هيلاري كلينتون أن تستخلص العِبَر من المناظرة الانتخابية التلفزيونية التاريخية بين المرشَّحَين إلى الرئاسة الأميركية، الديموقراطي جون كينيدي والجمهوري ريتشارد نيكسون، التي أثبتت أن الانطباع بالقوة أو الضعف الذي يعطيه المرشح للجمهور يحسم نجاح تطلعاته السياسية وفشلها.

ففي العام 1960، كان ريتشارد نيكسون أحد قدامى المحاربين في سلاح البحرية خلال الحرب العالمية الثانية، ونائب الرئيس الأميركي الأسطوري دوايت ايزنهاور لمدة 8 سنوات، وسياسياً مخضرماً يتمتع بقيادة تنفيذية في الصفوف...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"